اجعل لديك القابلية للتفتح على الافكار الأخرى حتى و لو كانت ضد قناعاتك …. ستكتشف ابوابا جديدة تنير طريقك اكثر …. و تذكر الحقيقة هي فقط ما صدقته أنت …. لا توجد حقيقة مطلقة لدى البشر …. ستتغير المعلومات و النظريات و حتى الفتاوى بحسب تطور الوعي البشري.

ما كان مرفوضا أمس قد يقبل اليوم و ما كان محرما عند الشعوب قد يصبح حلالا لأن شخصا ما قرر باجتهاده ….
كن واعيا عند الأخذ بكل معلومة خاصة التي قالو لك أنها من “المسلمات” لأنه ممكن جدا تكون مجرد “موروث” ثقافي، اجتماعي، طائفي، مذهبي لا أكثر و لا أقل …. و تذكر أنت عبد للإله و ليس للبشر أو العلماء أو غيرهم ….
ما تصدقه اليوم قد يتغير فهمه غدا …. و تذكر يوم الحساب ستقف وحدك …. لا عالم و لا منظر و لا معلم سيكون معك …. خياراتك هي التي تحدد مصيرك …. كل نفس بما كسبت رهينة …. لا كبراء و لا طاغوت طغى على فكرك سيقف معك.
كن أنت … جرب و تعلم و غير و ابقي على شغفك في المعرفة.
الله لا محدود …. و خلقك بقدرات لا محدودة فلماذا تصغر نفسك في وعاء رسمه الناس لك و اتبعته الجموع …. أنت لا محدود 😋🤩